الخارجية السعودية تنفي أنباء زيارة ولي العهد إلى العراق

 

نفت وزارة الخارجية السعودية، اليوم السبت، زيارة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، إلى العراق.
 
وذكرت الخارجية في بيان لها: "لا صحة لما تتداولته وسائل إعلام عن زيارة محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع إلى جمهورية العراق الشقيقة".
 
واشاد البيان بـ"العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين والتطورات الإيجابية التي شهدتها تلك العلاقات مؤخراً في المجالات كافة".
 
من جهته رد زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر،  اليوم السبت، 31 آذار 2018، على الرافضين زيارة ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، إلى العراق، وذلك من خلال بيان من سبع نقاط.
 
وحسب بيان مكتبه الإعلامي، قال الصدر في معرض رده على سؤال حول موقفه من زيارة ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان المرتقبة إلى العراق، إن "العراق لا يجب أن يبقى ساحة صراع، ويجب ان ينفتح على جميع جيرانه" على حد سواء، كما أن العراق "بحاجة الى حل مشاكله بحنكة وحكمة، ويجب أن يخرج من الصراع الطائفي بأي صورة كانت".
 
وأضاف أن "العراق يجب أن يُزار ولا يزور فقط، وأن يحفظ استقلاليته وعدم تدخل الآخرين" في شؤونه، مبيناً ان كل زيارة يجب ان تراعى فيها "مصلحة العراق لا مصلحة الزائر فقط أو مصلحة دول اخرى وإلا فلا منفعة منها".