الخارجية البريطانية: ماي ستجد سبيلا لموافقة البرلمان على اتفاق خروج بريطانيا من الاتحاد

قال وزير الخارجية البريطاني جيريمي هنت اليوم الأربعاء أثناء زيارة لسنغافورة إن رئيسة الوزراء تيريزا ماي ستجد سبيلا للحصول على موافقة البرلمان على اتفاقها للخروج من الاتحاد الأوروبي.

وأجلت ماي تصويتا مقررا على الاتفاق في ديسمبر كانون الأول بعد أن أقرت بأن النواب كانوا سيرفضونه. وهي تسعى الآن للحصول على ضمانات أكثر من زعماء الاتحاد الأوروبي قبيل تصويت تقرر الآن أن يجرى في وقت لاحق هذا الشهر.

وقال هنت في جلسة أسئلة وأجوبة بعد كلمة ألقاها في سنغافورة "عندما تعود تيريزا ماي بالضمانات التي تطلبها من الاتحاد الأوروبي لن يقودنا الاتفاق المطروح على الطاولة لأن نبقى محاصرين بشكل دائم داخل الاتحاد الجمركي… ستجد سبيلا لتمرير هذا الاتفاق في البرلمان".

وقال هنت ردا على سؤال عن فرص إجراء استفتاء آخر على الاتفاق إن ذلك سيضر بالديمقراطية والعواقب الاجتماعية لعدم الخروج من الاتحاد الأوروبي ستكون "مدمرة".