الخارجية العراقية ترحب بموقف الاتحاد الاوربي بشأن اللاجئين

رحبت وزارة الخارجية،اليوم الأربعاء،بموقف الاتحاد الاوربي الخاص بالعراق.

وقال الناطق باسم الوزارة احمد محجوب في بيان تلقت /البغدادية نيوز/ نسخة منه،إن “وزارة الخارجية العراقية ترحب باستمرار إلتزام الاتحاد الاوربي بدعم العراق في مرحلة ما بعد عصابات داعش على المَدَييَن القصير والبعيد، وتبنّي الممثلة العليا للسياسة الخارجية وسياسة الامن والدول الاعضاء في الاتحاد الاوربي لإستراتيجيتها الخاصة بالعراق”.

وعبر عن تثمين العراق لتقدير الاتحاد الأوروبي “لتضحيات الجسام التي قدمها الشعب العراقي في حربه ضد عصابات داعش الارهابية”.

وتابع محجوب “نتطلع الى المساهمة الفعّالة لدول الاتحاد الاوربي وجميع الدول الصديقة في تلك الجهود، إذ أن استقرار العراق وتنميته تصبُّ في مصلحة العراقيين والمنطقة والعالم”.

واعلنت المفوضية الأوروبية امس أن ترحيل طالبي اللجوء العراقيين المرفوضة طلباتهم بات أسهل من السابق بعد هزيمة تنظيم (داعش) في العراق.

فقد اقترحت المفوضية الأوروبية فتح ما وصفته “حوار حول الهجرة” مع الحكومة العراقية.

وتعتقد المفوضية الأوروبية أنه عبر هذا الحوار مع الحكومة العراقية يمكن وضع آليات لترحيل المهاجرين غير النظاميين وكذلك طالبي اللجوء المرفوضة طلبات لجوئهم في دول الاتحاد الأوروبي.

كما تهدف المفوضية من خلال هذا الحوار، إلى دعم حكومة ديمقراطية ومستقرة في العراق.

ومن بين أهم الأهداف تحقيق مصالحة وتقارب بين مختلف التجمعات الاثنية في العراق وكذلك قيام نظام قضائي مستقل في العراق.

ومن المقرر أن تتولى وزيرة الخارجية الأوروبية فيديريكا موغيريني إجراء الحوار مع الحكومة العراقية. كما تم تحديد يوم الثاني والعشرين من الشهر الجاري موعدا لقاء وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي لبحث هذا الملف