الجبوري: مطالب كردستان في الموازنة عولجت وفقاً للدستور

بغداد/ البغدادية.. اكد رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، اليوم السبت، ان مطالب ممثلي إقليم كردستان، فيما يتعلق برواتب الموظفين والبيشمرگة تم معالجتها وفقاً للدستور، فيما اشار الى ان جلسة الاثنين ستهشد التصويت على قانون المسائلة والعدالة وقانون شركة النفط الوطنية وعدد من القوانيين المهمة الاخرى.

وقال رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، في مؤتمر صحفي داخل قبة البرلمان حضرها مراسل / البغدادية/، ان "مجلس النواب انهى اخر موازنة في دورته الحالية"،  مبيناً ان "الموازنة تضمنت اعطاء الصلاحية لمجلس الوزراء بأضافة تخصيصات فيما اذا حصل اي نقص حول رواتب الموظفين وشبكة الحماية الاجتماعية".

واكد، ان "مجلس النواب صوت على تخفيض ضريبة المبيعات من 10% الى 5%"، لافتا الى انه "تم التصويت ايضا على تسريع العنوان الوظيفي للموظف الحاصل على شهادة اثناء الخدمة".

واضاف الجبوري، ان "الموازنة تضمنت منح قروض من قبل المصارف الحكومية للمواطنين الذين تعرضت مساكنهم للهدم من قبل داعش جراء العمليات الارهابية او اثناء العمليات العسكرية اثناء التحرير".
واكد انه "تم تخصيص درجات وظيفية لمنتسبي وزارة الدفاع والداخلية، مشيرا الى انه "صوت المجلس كذلك على استمرار ابناء الصحوات في مسك ارضهم وصرف مستحقاتهم  من الرواتب".

وفيما يخص مطالب ممثلي إقليم كردستان، اكد الجبوري، انه "تم معالجتها ضمن نصوص الموازنة فيما يتعلق برواتب الموظفين والبيشمرگة مع الالتزام بالنصوص الدستورية المتعلقة بالاقليم".

وتضمنت الموازنة على "صرف الرواتب المدخرة للموظفين والمتقاعدين في المناطق المحررة".

واكد الجبوري، ان "مجلس النواب سيعقد جلسة يوم الاثنين لعرض مشاريع قوانين وصلت  الى مرحلة التصويت"، مستدركاً بالقول ان "اهم تلك القوانيين هي قانون شركة النفط الوطنية وقانون المعلمين وقانون المسائلة والعدالة وقانون الاندية الرياضية وحماية المهندسين".