الدفاع الروسية: لا حاجة لاختبار واستخدام منظومة “إس-500” في سوريا

أعلنت وزارة الدفاع الروسية أنه لا حاجة لاستخدام واختبار أنظمة الدفاع الجوي "إس-500" في سوريا.

وقالت وزارة الدفاع الروسية لصحيفة "إزفيستيا": "تم تصميم إس-500 للتعامل مع الأهداف الباليستية والديناميكية الهوائية على مسافات بعيدة. لم تكن هناك حاجة لاختبار واستخدام نظام الصواريخ إس-500 في الجمهورية العربية السورية".

وأضافت أن في مجموعة نظام الدفاع الجوي، والتي تم تصميمها لتوفير غطاء جوي موثوق للمنشآت العسكرية الروسية في طرطوس وحميميم، تعمل أحدث الأنظمة الروسية من طراز "إس-400" و"بانتسير-إس" و"تور-إم2" ومقاتلات "سو-35إس" بمختلف السرعات والارتفاعات.

وأشارت الصحيفة إلى أنه فيما يتعلق باختبارات أنظمة الدفاع الجوي إس-500 في الظروف المناخية الصعبة، فإنه وفقا لوزارة الدفاع، ظروف تشغيل أي أنظمة دفاع جوي في ملعب التدريب الروسي آشولوك ليست أسهل على الإطلاق".

كما لاحظت وزارة الدفاع، فإن تجربة استخدام مختلف أنظمة الدفاع الجوي الروسية في سوريا تؤخذ بالتأكيد في الاعتبار عند تطوير أنظمة أسلحة واعدة، وكذلك الوحدات الفردية والأنظمة الفرعية. إذا لزم الأمر، يمكن اختبار العناصر الفردية للأنظمة التي تم إنشاؤها في ظروف القتال الحقيقية.

وكانت قد أفادت  معلومات صحفية باختبار معدات لأحدث منظومة روسية للدفاع الجوي في سوريا في وقت سابق.

وذكرت صحيفة "إزفستيا" نقلا عن مصادر في وزارة الدفاع الروسية ومجمع الصناعات العسكرية، أنه تم اختبار أهم مكونات منظومة "إس-500" في سوريا.