الديمقراطي الكردستاني يرد على دولة القانون: كيل الاتهامات لنا محاولة للتغطية على الفساد

 

بغداد/البغدادية..أكد الحزب الديمقراطي الكردستاني، اليوم الثلاثاء، ان تصريحات نواب ائتلاف دولة القانون بشأن وجود 350 الف موظف وهمي في حكومة الاقليم يستفيد الحزب من تسلم رواتبهم عارية عن الصحة، فيما اشار الى ان كيل مثل هذه الاتهامات محاولة للتغطية على الفساد.

وقال المتحدث باسم الحزب محمد محمود في بيان تلقته/البغدادية/ ان"هناك معلومات نشرت في عدد من المواقع والمراكز الاعلامية عن لسان نائب عن دولة القانون باسم "رسول راضي" عن وجود 350 الف موظف وهمي في حكومة اقليم كردستان، يستفيد الحزب من رواتبهم"، مشيرا الى ان"المعلومات التي تحدث بها النائب كاذبة ووهمية".

واضاف، ان"مثل هذه التهم يسعون الى زيادة المشكلات امام معالجة الخلافات بين اربيل وبغداد وزيادة عدم الاستقرارفي الاوضاع"، مشيرا الى ان"كيل مثل هذه التهم لا يأتي الا لصرف انظار الناس عن الفساد الكبير الذي يتم التغطية عليه، في قطاعات الجيش والكهرباء والمشاريع الوهمية الخدمية الاخرى في جنوب ووسط العراق، والتي تقدر بمئات مليارات الدولارات المهدرة، والتي ذهبت اموالها لحسابات المسؤولين وجيوب من يكيلون التهم وامثالهم".

واشار الى انهم"يسعون بمثل هذه التهم لخلق المشكلات امام مساعي معالجة المشكلات بين بين بغداد واربيل وجعل الاوضاع اكثر اضطرابا لكي يقوموا بالصيد في الماء العكر".