البنتاغون يصدر بيانا بشأن “سقوط” طائرة أمريكية غربي بغداد

كشفت عملية العزم الصلب التي تقودها الولايات المتحدة الامريكية ،الجمعة، حقيقة الأنباء التي تحدثت عن تعرض طائرة عسكرية مسيرة أمريكية إلى هجوم أدى إلى إسقاطها في بغداد.
وقالت العملية في بيان، إن "طائرة بدون طيار تابعة للتحالف الدولي قامت بهبوط غير مجدول في بغداد، يوم الأربعاء الماضي بسبب عطل ميكانيكي، وتم إستعادتها من قبل القوات العراقية بنجاح ولم يصب أحد بأذى ولم تتضرر أي من الممتلكات أثناء الهبوط أو أثناء عملية استعادة الطائرة".
وأضافت أن "الطائرة من نوع MQ-1C تابعة للجيش الأمريكي وقد هبطت في منطقة الرضوانية غربي بغداد".
وأشارت إلى أن "الحادثة وقعت يوم الأربعاء الماضي وليس اليوم، وصدر البيان عنها بعد تداول الصور على مواقع التواصل الاجتماعي، والتي أظهرت تواجد قوات عراقية بجانبها… وأن الطائرة تعرضت لهبوط عنيف في مكان مفتوح وليس إسقاط بسبب فتح بوابات عجلات الهبوط".