البنتاغون يعلق على الانباء التي تتحدث عن تصفية مسؤول “كبير” بداعش في العراق

أعلنت وزارة الدفاع الامريكية "البنتاغون" أنه لا يستطيع تأكيد مقتل "أبو عبيدة"، المسؤول المالي لتنظيم داعش، جراء عملية خاضتها قوات البيشمركة الكوردية جنوب غرب أربيل بدعم من التحالف الدولي.

جاء ذلك على لسان المتحدث الرسمي باسم أركان قوات التحالف، العقيد الأمريكي توماس فيل تعقيبا على تصريح أدلى به سابقا الاثنين، قائد قوات البيشمركة في منطقة مخمور الذي قال فيه إن ثلاثة من مسلحي داعش قتلوا في عملية خاضتها قواته بالتعاون مع التحالف الدولي في مرتفعات "قره جوخ" المطلة على منطقة مخمور، ومن بينهم "شخص اسمه عامر المعروف بأبو عبيدة"، المسؤول عن المال والدعم اللوجستي في التنظيم.

واضاف فيل أنه "بإمكاننا تأكيد توجيه ضربات في جبل قره جوخ، لكننا لا نستطيع تأكيد تصفية الشخص الذي تتحدثون عنه"، حسب مانقلته وكالة أنباء تاس الروسية.

وفي صيف العام 2014، بسط مسلحو داعش سيطرتهم على جزء من أراضي العراق، بما فيها مدينة الموصل، ثاني أكبر مدن البلاد، وفي صيف العام 2015، بدأت القوات المسلحة العراقية، مدعومة من قوات التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة، حملة واسعة النطاق لتحرير المناطق الخاضعة لسيطرة المتطرفين.