الاتحاد الوطني ينفي ترشيح اي شخصية لرئاسة الجمهورية

بغداد / البغدادية

كشف القيادي في الاتحاد الوطني الكردستاني سيف الله السورجي، عن عدم ترشيح اي شخصية لمنصب رئيس الجمهورية من قبل الاتحاد، وفيما أكد ان الاتحاد لم ينضم رسمياً الى كتلة او تحالف، أوضح انه ليس لديه خط أحمر في هذا الاطار.

وقال السورجي في تصريح صحفي ان منصب رئيس الجمهورية سيكون لمن يصادق عليه مجلس القيادة في الاتحاد، وهو ما لم يتم لغاية الان على اي مرشح، مشيرا الى ان عدد من الاسماء يتم تداولها ومنهم لطيف رشيد ومحمد فاضل وغيرهم، الا انه لم يتم رسميا ترشيح اي منهم لهذا المنصب.

وأكد ان الاتحاد لم يعلن رسمياً الانضمام الى اي كتلة سياسية او تحالف مبينا ان عدد من الكتل ابدت رغبتها بالحديث مع الاتحاد في هذا الشأن، الا انه لا يوجد اتفاق مبرم او توقيع اتفاقية موقعة او غيرها حتى الان، مبينا ان الاتحاد مفتوح نحو جميع الكتل شريطة ان توافق على تنفيذ شروطهم خلال الاربع سنوات المقبلة مع تقديم الضمانات اللازمة وبشكل مكتوب.

واعلن عضو الاتحاد الوطني الكردستاني غازي كاكائي في تصريح سابق ان الاقرب الى تحالف القوى الكردستانية هما ائتلاف دولة القانون وتحالف الفتح، من حيث قبولهم بالـ 27 نقطة التي تقدم بها الكرد ووضعوها شرطا للانضمام الى الكتلة الاكبر.

وكان القيادي بالاتحاد الوطني الكردستاني غياث السورجي قد اعلن السبت الماضي عن ان اتفاقا جرى مع الحزب الديمقراطي يتكون من 27 نقطة حول التفاوض مع بغداد لتشكيل الكتلة الأكبر، مشيرا الى ان من بين تلك النقاط تطبيق المادة 140 الدستورية ومنح الاقليم 17 % من موازنة الدولة العراقية وحتى اجراء التعداد السكاني والالتزام بتسليح قوات البيشمركة  واعادتها الى المناطق المختلف عليها الى جانب الجيش العراقي فضلا عن العمل بمبدا التوازن في الوزارات والمؤسسات الحكومية.