الامم المتحدة ترفض احتجاز 1036 طفلا في مراكز احتجاز الأحداث في العراق

بغداد/البغدادية…عبر تقرير صدر عن مكتب امين عام الامم المتحدة عن عدم قبوله احتجاز ما لا يقل عن 1036 طفلا في مراكز احتجاز الأحداث في العراق بتهم تتعلق بالأمن القومي.
وذكر البيان، ان "معظم هؤلاء المحتجزين ياتي بسبب ارتباطهم /المزعوم/ بتنظيم داعش "،مبينا ان" هناك زيادة بأعداد الأطفال المتأثرين بالصراعات المسلحة حول العالم؛ حيث تم التحقق من حدوث أكثر من 21 ألف انتهاك جسيم لحقوق الأطفال خلال العام الماضي".
واعتبر التقرير "هذه الزيادة غير مقبولة مقارنة بالسنوات السابقة، بزيادة ستة آلاف حالة مقارنة بعام 2016" .
ويسلط التقرير الضوء على الاغتصاب وغيره من أشكال العنف الجنسي ضد الأطفال التي تظل مرتفعة بشكل مزعج، حيث يوجد أكثر من 900 حالة مؤكدة ضد الفتيان والفتيات، كما يظل عدد الأطفال المحتجزين بسبب ارتباطهم المزعوم بالجماعات المسلحة مقلقا للغاية".