الإعلام الفلسطينية: القانون الأمريكى بوقف تحويل الأموال للسلطة “إبتزاز سياسى”

اعتبرت وزارة الإعلام الفلسطينية، اليوم الأحد، أن توقيع الرئيس الأمريكى دونالد ترامب على قانون يوقف تحويل الأموال للسلطة الفلسطينية، يعد "ابتزازا سياسيا".

وذكرت الوزارة، فى بيان، أن توقيع الرئيس الأمريكى على ما يسمى قانون (فوريس) الذى يمنع الخارجية الأمريكية تحويل مساعدات للسلطة ولأبناء الشعب الفلسطينى هو "إمعان فى ممارسة الابتزاز السياسي".

وأضافتت :"أن القرار يعتبر استمرارا فى عداء واشنطن لشعبنا وتنكرها لحقوقنا المشروعة وانقلابها على القانون الدولي" مؤكدة أن موقف الرئيس ترامب يثبت أن إدارته الحالية تحولت إلى "شريك للاحتلال يمارس التحريض على شعبنا، ويدعم الاستيطان، ويخرج على القانون الدولى، وينتهك قرارات مجلس الأمن الدولى".

ونبهت إلى أن محاولة واشنطن لفرض شروطها على القيادة وعلى الرئيس محمود عباس تعد دليلا على "الفشل"؛ لأن الحرية والقدس ليست قضايا مالية خاضعة للمساومة.