الأردن يعلن موقفه من خطة السلام الأميركية
أكدت وزارة الخارجية الأردنية، يوم الثلاثاء، تمسكها بإقامة دولة فلسطينية مستقلة عاصمتها القدس الشرقية، وفق حل الدولتين، قائلة إن هذا هو سبيل السلام.
 
 
وأوضح وزير الخارجية الأردني، أيمن الصفدي، أن بلاده تريد سلاما حقيقيا وعادلا وفق قرارات الشرعية الدولية، وبما ينهي الاحتلال ويحفظ حقوق الشعب الفلسطيني ويحمي مصالح الأردن.
 
وشدد الصفدي على ضرورة إطلاق مفاوضات جادة ومباشرة تعالج جميع قضايا الوضع النهائي، في إطار حل شامل وفق الشرعية الدولية والمبادرة العربية.
 
وحذر الأردن من "الإجراءات الإسرائيلية الأحادية"، قائلا إنها مدانة وتشكل خرقًا للقانون الدولي وأعمالا استفزازية تدفع المنطقة نحو المزيد من التصعيد.
 
وأشار إلى أن الأردن سيستمر في تكريس كافة إمكاناتها لحماية المقدسات وهويتها العربية الإسلامية والمسيحية، بتوجيه مباشر من الملك عبدالله الثاني.