الأمم المتحدة تصدر بيانا بشان سد الموصل

قال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في العراق، اليوم ، إن سد الموصل آمن وبعيد عن وصوله إلى الحد الأقصى من استيعابه المائي.

 

وذكر المكتب في تقريره نشره عن السيول التي ضربت العراق أن "السيول التي أتت نتيجة لظروف جوية قاسية استمرت لعشرة إيام، قد تسببت بحالات سيول وأمطار مستمرة في عدة محافظات".
وأضاف أن "غالب متطلبات عمليات الإنقاذ والإخلاء قامت بها قوى الدفاع المدني المحلية، والمنظمات غير الحكومية، فيما اقتصر دور الأمم المتحدة على مراقبة الاحتياجات".
وأشار المكتب إلى أن "بعض السدود الأخرى في البلاد قد اقتربت من قدرتها المائية، لكنها ما زالت ضمن حدود السيطرة"، مشيراً إلى "وقوع بعض الخسائر في عدد قليل من معسكرات إيواء اللاجئين".
وتابع "تم اتخاذ الإجراءات المكافحة لخطر السيول والأمطار، بعد الموجة الأولى التي ضربت البلاد".