أردوغان يهدد بشن عملية عسكرية في إدلب

هدد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بشن هجوم على إدلب إذا لم يتم إيجاد حل سريع للهجوم الذي تشنه قوات الجيش السوري ضد الفصائل المسلحة.

من جهة أخرى أفادت مصادر ميدانية بقيام القوات التركية بإنشاء نقطة مراقبة جديدة على الطريق الدولي الرابط بين مدينتي دمشق وحلب العابر لمدينة سراقب في ريف إدلب الشرقي شمال سوريا.

ونقطة المراقبة الجديدة هي الثانية التي يتم إنشاؤها في مدينة سراقب خلال عدة أيام.

وتتمركز النقاط التركية جميعها في المناطق الخاضعة لسيطرة فصائل المعارضة. لكن عقب سيطرة قوات النظام السوري، المدعومة من الطيران الروسي على خان شيخون وريف حماة الشمالي، في أغسطس الماضي، حوصرت نقطة المراقبة في مدينة مورك.

كما تمكنت القوات الحكومية السورية والروسية من محاصرة نقطة المراقبة التركية الثانية الواقعة بمنطقة الصرمان بريف إدلب الشرقي، بعد تقدم عسكري في تلك الفترة.