أنقرة تحذر واشنطن من تكرار مشاهد الجنود الأمريكيين مع مقاتلين أكراد

جددت تركيا مطالبتها للولايات المتحدة بوقف دعم التنظيمات الكردية التي تعتبرها أنقرة منظمات إرهابية، مثل فصائل وحدات حماية الشعب (ي ب ك) ذات العلاقة بحزب العمال الكردستاني الذي تحاربه أنقرة.

ونقلت وكالة "الأناضول" عن وزير الدفاع التركي خلوصي أكار قوله "إن أنقرة تتطلع لوقف الولايات المتحدة الأمريكية دعمها لتنظيم "ي ب ك" (وحدات حماية الشعب) الذي يعد امتدادا لمنظمة "بي كا كا" الإرهابية".
وأوضح الوزير التركي اليوم الأحد خلال لقائه رئيس الأركان الأمريكي جوزيف دانفورد في كندا، أن "تركيا حذرت الجانب الأمريكي من تكرار مشاهد الجنود الأمريكيين مع الإرهابيين" وقال: "أبلغناهم رفضنا لتلك الصور المستفزة".

ولفت أكار إلى أن اللقاء مع رئيس الأركان الأمريكي جرى في أجواء ودية، وجرى فيه تبادل الأفكار والمعلومات والآراء، وقال: "نحن لا نقبل قيام شريكنا الاستراتيجي بأي شكل من الأشكال، بالتعاون مع تنظيم "ي ب ك" الذي يمارس الإرهاب ويقتل المدنيين".

وكانت صورة عشاء مشترك في منبج السورية بين جنود أمريكيين وعناصر من وحدات حماية الشعب الكردية في سوريا، أثارت امتعاض مسؤولين أتراك رفيعي المستوى، على اعتبار أن "وحدات حماية الشعب" تصنف كمنظمة إرهابية عند الحكومة التركية. بحسب ما ذكرته "سكاي نيوز عربية".

وقال وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار، أثناء حديثه في ملتقى دولي حول الأمن بكندا: "إن الصور المتداولة لأفراد من الجيش الأمريكي أزعجت الشعب التركي.. ما نتوقعه هو أن توقف الولايات المتحدة تعاونها مع الجماعة الإرهابية لوحدات حماية الشعب الكردي كما وعدونا بذلك".