200 موظف أمريكي يغادرون العراق بناء على طلب حكومتهم

غادر نحو مئتي موظف أمريكي يعملون في العراق بصفة مدربين، إلى بلادهم؛ بعد طلب رسمي بذلك قبل أيام،

حيث طلبت السلطات الأمريكية من موظفيها غير الضروريين الرجوع من العراق فورًا.

وكشف مصدر بالقنصلية الأمريكية في أربيل أن المغادرة جاءت بإشعار من السفارة الأمريكية بشكل مؤقت لحين استقرار الأوضاع وانخفاض حدة التوتر الحاصل بين الولايات المتحدة الأمريكية وإيران.

وقال المصدر، إن ”200 موظف غادروا سفارة الولايات المتحدة في بغداد وقنصليتها في أربيل، مهمتهم تدريب أكبر عدد ممكن من الجنود الذين يتواجدون في مناطق الصراع“.