وول ستريت جورنال: الكاظمي يحتاج إلى خبرة سياسية للموازنة بين قوتين متخاصمتين هما الولايات المتحدة وإيران

قالت صحيفة وول ستريت جورنال إن رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي يحتاج إلى خبرة سياسية للموازنة بين قوتين متخاصمتين  هما الولايات المتحدة وإيران  

وتقول الصحيفة الأميركية في تقريرها إن الحفاظ على توجيه دفة العراق بعيدا عن احتمالية تحويل البلاد إلى ساحة للمعركة بين واشنطن وطهران سيكون بمثابة نجاح كبير للكاظمي خاصة أن الطرفين اجتمعا بهدوء خلف رئيس الوزراء العراقي الجديد بينما يأمل داعموه في أن يتمكن من الحفاظ على التوازن الهش من أجل وضع العراق في مسار أفضل، بعد أن خرجت البلاد من الحرب ضد تنظيم داعش وتكافح حاليا مع ضغوط انخفاض أسعار النفط.

وأشارت الصحيفة إلى أن الكاظمي حاول إثبات أنه يسعى للتوازن من خلال تقديمه مبادرات طيبة للمتظاهرين الذين عارضوا النفوذ الإيراني والجماعات الموالية لطهران التي تعتبر المظاهرات “مؤامرة أميركية” وتشير إلى أن التحديات التي يواجهها الكاظمي هائلة بسبب الغضب الشعبي الذي بات أكبر من أي وقت مضى.