وزير النفط : لا نستبعد اتخاذ إجراءات إضافية لامتصاص الفائض النفطي

اكد وزير النفط ثامر الغضبان، الثلاثاء، انه لا يستبعد اتخاذ إجراءات إضافية من اجل امتصاص الفائض النفطي .

وذكر الغضبان في بيان ، انه “شارك الى جانب عدد من وزراء أوبك + اجتماعاً مباشراً عبر دائرة إلكترونية اليوم الثلاثاء مركزها مقر منظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك +) لمناقشة تداعيات الهبوط الحاد في أسعار النفط الى جانب الإجراءات التي يمكن اتخاذها خلال الفترة اللاحقة”.

واضاف الغضبان ان الاجتماع تناول ايضا تداعيات وأسباب انخفاض أسعار النفط في السوق الامريكية ، وتأثيرات ذلك على الاسواق العالمية الأخرى”.

وأكد ” الاتفاق في هذا الاجتماع على تكثيف الاتصالات بين وزراء (اوبك + )لغرض الوقوف عن كثب على تطورات السوق النفطية والمتغيرات التي تطرأ عليها ، بعد دخول الاتفاق حيز التنفيذ اعتباراً من الاول من شهر أيار (مايو)2020″.

وأشار الغضبان الى ان “اتفاق خفض الإنتاج الاخير هو احد الإجراءات والخطوات التي تم اتخاذها لامتصاص الفائض النفطي في الاسواق العالمية بعد انتشار وباء كورونا”.


ولم يستبعد الغضبان اتخاذ إجراءات اخرى من قبل الوزراء للدول المنتجة ، لكن ذلك يتوقف على تطورات السوق العالمية، ومدى التزام المنتجين من اوبك + وبقية المنتجين من خارجها باتفاق خفض الإنتاج”.
يذكر ان الاجتماع ضم وزراء كل الجزائر، نيجيريا، فنزويلا كازاخستان، اذريبجان ، اضافة الى الامين العام لمنظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك).