نيويورك تايمز: حكومة الكاظمي تمر في البرلمان وسط مقاومة من الأحزاب الشيعية

قالت صحيفة نيويورك تايمز إن العراق توصل أخيرا إلى أول حكومة حقيقة بعد خمسة أشهر من الأزمات السياسية مؤكدة أن رئيس المخابرات السابق المدعوم من الولايات المتحدة مصطفى الكاظمي قد يكون أكثر انفتاحا على واشنطن من الحكومات المتعاقبة منذ عام 2005 والتي خرجت من رحم حزب الدعوة

وتحدثت الصحيفة عن الملفات التي تنتظرها حكومة الكاظمي وأهمها الحوار الاستراتيجي مع واشنطن في شهر يونيو وإجراء الانتخابات المبكرة ومواجهة أزمة كورونا واتخاذ قرار إعادة فتح الاقتصاد في بلد متضرر كثيرا من هبوط أسعار النفط

وأكدت الصحيفة أن الكاظمي سيواجه مقاومة قوية إذا حاول مواجهة الميليشيات مباشرة أو مواجهة الأحزاب الشيعية المدعومة من إيران ومصالحها الاقتصادية.