في عز أزمة كورونا.. كوريا الشمالية تشيد منشأة صاروخية

كشفت صور ملتقطة عن طريق الأقمار الاصطناعية، أن كوريا الشمالية أضحت قريبة من إكمال تشييد منشأة قريبة من مطار العاصمة بيونغيانغ، لأجل “أغراض صاروخية”.

وبحسب ما نقلت صحيفة “شوسن إلبو” الكورية الجنوبية، فإن هذه المنشأة مرتبطة ببرنامج الجمهورية الشيوعية المعزولة لتطوير صواريخ باليستية.

وأوضح مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية، أن هذه المنشأة التي يجري تشييدها، ستقوم بتخزين صواريخ باليستية من طراز “هواسونغ 15”.

وجرى ربط هذه المنشأة بثلاث مصانع صاروخية عن طريق السكة الحديدية، كما أقيم مستودع تحت الأرض في المكان نفسه.

وتشير التقديرات إلى أن هذه المنشأة قد تكون جاهزة في أواخر العام الحالي أو في مطلع سنة 2021، ومن المرتقب أن يجري استخدامها بمثابة مستودع لترسانة كوريا الشمالية من الأسلحة النووية.

ويقول الباحثون إن هذه المنشاة ستكون محصنة بشدة، وذلك من خلال أنظمة دفاع جوية، وأخرى “أرض جو”، فضلا عن بطاريات مضادة للطائرات.

نسف جديد للمباحثات النووية

وتأتي هذه الخطوة وسط ما يوصف بـ”انهيار” في مباحثات واشنطن وبيونغيانغ لأجل نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية.