غناء فى مواجهة الوباء.. طبيب يعالج كورونا بطريقة خاصة

تداول نشطاء عراقيون مقطع فيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعى، يظهر طبيبا عراقيا يغنى لمسنة مصابة بفيروس كورونا، حيث أثنى عدد من النشطاء العراقيين على الطبيب بسبب موقفه الإنسانى وسعيه للتخفيف عن المسنة المصابة، معتبرين أن ما قام به لمسة انسانية يجب ان يتمتع بها كل انسان.

وغنى الطبيب العراقى للمريضة المسنة، أغنية “أمى” للمطرب العراقى المعروف سعدون جابر، وسرعان ما تغلبت عليها الدموع تأثرا بالموقف، وما كان من الطبيب إلا أن يقترب منها ويقبل رأسها بحنان.

ولم يكتفِ بعض الأطباء العراقيين المخلصين لعملهم، المخاطرة بأرواحهم خلال علاج المرضى بكورونا، ولم يخافوا من إصابتهم أو حتى وفاتهم، حيث كانت نسبة الإصابة في الأطباء والممرضين نسبة كبيرة جدًا مؤخرًا، وإنما ظهر طبيب مخلص لعمله وهو يحاول التخفيف عن أحد المرضى كبار السن.

وظهر أحد منتسبي الكوادر الصحية في مستشفى البصرة جنوب العراق يُغني للمصابين بفيروس كورونا لمنحهم الأمل في الشفاء ، ويستكمل بذلك دوره الطبي، بل ويفوقه بإنسانيته.