رويترز: المهندسون المعتصمون في مدخل مصفاة ناصرية نموذج يعسك ارتفاع البطالة بالعراق

نقلت وكالة رويترز معاناة المهندسين  المعتصمين في مدخل مصفاة الناصرية النفطية في جنوب العراق لليوم الخامس على التوالي دون أي تحرك من الحكومة لحل مشاكلهم الخاصة بالتعيين

وأشارت الوكالة إلى أن  أكثر من  200 خريج جامعي عاطل عن العمل نظموا اعتصاما خارج المصفاة للمطالبة بوظائف ومنعوا الموظفين من دخول المبنى عندما أقر البرلمان العراقي الميزانية دون معالجة قضية البطالة التي تعد إحدى القضايا المركزية التي كانت سببا في خروج ثورة تشرين

وأضافت رويترز  أن الشباب العراقي تقطعت به السبل وهو يرى تجاهل الحكومة لمطالبة في التعيين وهو ما دفع الشباب إلى ممارسة أقسى أساليب الضغط بغلق منشآت نفطية حيوية ومنها مصفاة ذي قار التي تبلغ طاقتها الإنتاجية القصوى 30 ألف برميل يوميا

وأشارت الوكالة إلى أن المهندسين المعتصمين يروا  أن استمرار تجاهل مطالبهم سيدفعهم إلى اتخاذ خطوات أكبر  داعين إلى الاستجابة لمطالبهم بأسرع وقت ممكن