حقوق الانسان تدعو لاحترام حق المتوفيين بفيروس كورونا والتأكد من هوياتهم

دعت المفوضية العليا لحقوق الإنسان، السبت، إلى ضرورة  احترام حق المتوفيين بفيروس كورونا والتأكد من هوياتهم.

وذكرت المفوضية، في بيان ، إنه “في ظل مايشهده العالم والعراق من انتشار لوباء كورونا، وما يتطلبه من  إجراءات وقائية واحترازية خاصة فيما يتعلق بحق المتوفين ومراسيم دفنهم فإن المفوضية العليا لحقوق الإنسان تؤكد على ضرورة احترام حق الميت وذويه، وجوب التأكد من هوية جثث المتوفين بفيروس كورونا عن غيرها من حالات الوفاة الأخرى  قبل تسليم الجثث لذويهم”.

وأضافت، أن “ما رصدته فرقنا بشأن وجود حالتين  في العاصمة بغداد  ومحافظة الديوانية بتسليم جثث بالخطأ يدعونا إلى حث الجهات المعنية و الساندة بضرورة أعلام  عوائل  الموتى بفيروس كورونا  بإجراءات ومكان الدفن لغرض أداء مراسيم زيارة الميت بعد انتهاء الوباء كجزء من التراث الديني  والاجتماعي للمجتمع العراقي”.

وتابعت، أنه “في الوقت الذي يثمن مجلس المفوضية دور وزارة الصحة وألوية الحشد الشعبي والجهات الساندة في تولي مهام دفن موتى فيروس كورونا فإن المجلس يعبر عن تقديره للحالة  الاستثنائية لمراسيم الدفن وما يحتم عليه  التعامل ضمن إجراءات صحية مشددة للحفاظ على صحة ذوي المتوفين رغم أن هذا الإجراء  لا يتعارض مع الجانب الصحي والعلمي  باعتبار أن الفيروس يموت بموت الجثة ومدة بقائه تكون  محدودة لا تتجاوز أيام إن لم تكن ساعات”