بريطانيا تكشف تفاصيل ضربة جوية نفذتها في العراق مؤخراً

أعلنت الحكومة البريطانية، عن تنفيذ أول غارة جوية لها ضد تنظيم “داعش” منذ سبتمبر، كجزء من حملة التحالف الدولي ضد تنظيم داعش.

وأفادت الحكومة في إحاطة إعلامية لها  بأن “قوات سلاح الجو الملكي البريطاني، نفذت غارة جوية ناجحة عبر مقاتلتي (تايفون)، في العاشر من أبريل الجاري، ضد عناصر من قوات تنظيم داعش الإرهابي، في منطقة طوز خورماتو جنوبي كركوك”.

وأفادت أن “العملية أدت إلى إبعاد عدد من مقاتلي داعش من ساحة المعركة وزيادة تدهور التنظيم”.

وفي تفاصيل الغارة، ذكرت انها “استهدفت إرهابيين كانوا في مبان محصنة في منطقة معزولة غرب طوز خورما، تعرف بكونها بؤرة تمركزهم النشط في المنطقة”.

وجاء في إفادتها ان “القوات الجوية البريطانية، أجرت فحصا شاملا للمنطقة لمعرفة غير المقاتلين، قبل استخدام مجموعة من الصواريخ الموجهة بدقة لتدمير المباني التي كانوا يتحصنون فيها”.

وأضافت ان “طائرة المراقبة قامت بفحص دقيق للمنطقة، مؤكدة ان “جميع الأسلحة ضربت أهدافها وليس هناك أضرار جانبية”.

وكانت آخر ضربة جوية بريطانية ضد داعش، في سبتمبر الماضي، حيث تم استهداف مجموعة من عناصر التنظيم الإرهابي، بعد هجومهم على قوات عراقية.