الأمم المتحدة تبدي استعدادها لتقديم “مساعدة فنية” بمكافحة الفساد في العراق

أبدت الأمم المتحدة، استعدادها لتقديم “مساعدة فنية” للعراق في مجال مكافحة الفساد، وفيما دعت إلى حماية “استقلالية” مفوضية الانتخابات، أكدت أنها مكلفة بتقديم المشورة والدعم الفني للمؤسسات العراقية لإجراء عملية الاقتراع. وقالت ممثلة الأمم المتحدة في العراق جينين بلاسخارت، في مقابل مع وكالة الأنباء العراقية الرسمية: “نؤيد جهود حكومة الكاظمي في إرساء علاقات دولية متوازنة”، مبينة أن “الأمم المتحدة تدعم السيادة العراقية، وأن المجتمع الدولي أبدى دعمه للعراق في محاربة الإرهاب وإعادة الاستقرار والإعمار”.

وأضافت بلاسخارت أن “الحكومة تعهدت بإجراء انتخابات مبكرة ذات مصداقية، ويجب أن تكون الانتخابات بقيادة عراقية”، مؤكدة ضرورة “حماية استقلالية مفوضية الانتخابات”.

وأشارت إلى أن “الأمم المتحدة مكلفة بتقديم المشورة والدعم الفني للمؤسسات العراقية في مجال الانتخابات”.

وتابعت أن “الحكومة العراقية وضعت الإصلاح الاقتصادي والمالي في أولوياتها، وأن الفساد هو أكبر المشاكل التي تواجه الحكومة ويقوض ثقة المستثمرين”، مستدركة بالقول: “مستعدون لتقديم المساعدة الفنية في مكافحة الفساد”.