الأشد خطورة… سلطات الصحة العراقية تحذر من “كورونا الأوروبي المتطور”

حذرت سلطات الصحة في العراق من مرض كورونا الأوروبي المتطور واصفاة إياه بـ”الأشد خطورة”.

وحذرت دائرة صحة محافظة المثنى اليوم الجمعة، من دخول مرض كورونا “الأوروبي المتطور” إلى البلاد، وذلك بعد إعلانها وفاة شاب بـ”سلالة فيروس متطورة”.

وصرح مدير عام صحة المثنى الدكتور عون المالكي، قائلا “نحذر من دخول فيروس كورونا المعروف بالنوع الأوروبي الأشد خطورة للمحافظة”، لافتاً إلى أن “هذا النوع من الفيروس ظهرت أعراضه على المصابين مؤخرًا”، مشيرا إلى أنه تم حجر المنطقة التي ظهرت فيها الحالة، مؤكدا على اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية.

وأعلنت محافظة المثنى، في بيان صباح اليوم، تسجيل حالة وفاة بفيروس كورونا لشاب يبلغ من العمر خمسة وثلاثين عاما، مشيرة إلى أن الوفاة نتيجة سلالة متطورة.

وكان وزير الصحة العراقي، جعفر علاوي، قد قال إنه من الممكن عودة إجراءات فرض حظر التجوال الشامل، في حال ارتفاع معدلات الإصابة بكورونا.

وأكد الوزير العراقي، الأربعاء الماضي، على مراقبة الحكومة الوضع في الشارع وعدد الإصابات، وأشار الوزير إلى أن العراق نجح في السيطرة على “كورونا” مقارنة بدول الجوار وأوروبا، موضحا أن الإصاب تتراوح الآن بين 25 إلى 40 حالة يوميا وهو “عدد محدود وفقا للمعايير الدولية”.

وأضاف علاوي أن الوزارة حصلت على مساعدات من بعض الدول مثل الكويت والولايات المتحدة الأمريكية إلى جانب تبرعات المصارف والمواطنين ما ساعدها على توفير ميزانية تكفي لعدة أشهر.