ميدل إيست آي: الأحكام الصادرة مؤخرا ضد الصحفيين في كردستان ناقوس خطر حول استقلال القضاء

قال تقرير لموقع ميدل إيست آي إن الحكم الصادر بحق اثنين من الصحفيين الأكراد العراقيين وثلاثة نشطاء بعد أيام من اتهام رئيس حكومة كردستان مسرور بارزاني لهم بالتجسس ، يثير تساؤلات حول استقلال القضاء في الإقليم.

ونقل التقرير عن معارضين في الإقليم إن المتهمين الخمسة تلقوا تهديدات من قبل الأمن الكردي وصلت إلى الاعتداء على أقاربهم إذا لم يعترفوا بالاتهامات الموجهة لهم مشيرين إلى إن القاضي والادعاء تجاهلا تصريحات الصحفي أمين شرواني عندما خاطب المحكمة بأن ضباط الأمن هددوا بإيذاء زوجته.

وتحدث المعارضون عن أن الأدلة التي أدين من خلالها المتهيمن "ضعيفة ولا أساس لها"  واصفين القضية بأنها "ذات دوافع سياسية" لأن الصحفيين انتقدوا الفساد على نطاق واسع في إقليم كردستان.

وأشار تقرير ميدل إيست آي إلى الإدانات الدولية التي خرجت لتدين حكم حبس الصحفيين لمدة 6 سنوات حيث قالت سفارة الولايات المتحدة في بغداد  إنها تتابع عن كثب عمليات اعتقال الصحفيين والنشطاء والمحاكمات التي تجري في الإقليم



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *