الصين تبدي استعدادها لـ"الحوار والتعاون" مع الولايات المتحدة

أعلنت الصين، الاثنين، أنها مستعدة للحوار مع الولايات المتحدة والتعاون في مجالات عالمية ملحّة، شرط احتكام واشنطن إلى محددات عدة "تراعي المصالح الصينية".

وقال وزير الخارجية الصيني وانغ يي، إن الولايات المتحدة والصين يمكن أن تعملا معاً في قضايا مثل تغير المناخ وجائحة كورونا، إذا أصلحتا علاقتهما الثنائية المتضررة.

وأضاف وانغ، خلال منتدى برعاية وزارة الخارجية، أن بكين مستعدة لإعادة فتح حوار بنّاء مع واشنطن، بعدما تدهورت العلاقات بين البلدين إلى أدنى مستوياتها منذ عقود في عهد الرئيس السابق دونالد ترمب.

شروط صينية
ودعا الوزير الصيني واشنطن إلى إزالة الرسوم الجمركية على السلع الصينية، والتخلي عما وصفه بـ"قمع غير عقلاني" لقطاع التكنولوجيا الصيني، وهي خطوات قال إنها ستخلق "الظروف الضرورية" للتعاون.

وحضّ وانغ واشنطن على احترام المصالح الجوهرية للصين، والكف عن "تشويه سمعة" الحزب الشيوعي الحاكم، ووقف "التدخل في الشؤون الداخلية" لبكين، والتوقف عن "التواطؤ" مع القوى الانفصالية الداعية إلى الاستقلال في تايوان.



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *