الخارجية الأميركية: واشنطن تحتفظ بحق الرد على هجوم أربيل بالمكان والوقت المناسبين

أكدت وزارة الخارجية الأميركية أن واشنطن تحتفظ بحق الرد على هجوم أربيل "في المكان والوقت المناسبين".

وقال المتحدث باسم الخارجية الأميركية في مؤتمر صحفي الثلاثاء: "ما زلنا في مراحل مبكرة من التحقيق في هجوم أربيل.. سنتحرك بمجرد تحديد المسؤولين عن الهجمات الصاروخية"، مشدداً على أنه "من المبكر استباق التحقيق بهجوم أربيل".

ورأى المتحدث أن "الهجوم على أربيل تهديد لأمن العراق.. نحن نأخذ هجوم أربيل على محمل الجد أكانت إيران مسؤولة عنه أو ميليشياتها"، مضيفاً أن "الشعب العراقي عانى بما فيه الكفاية من العنف".

في سياق متصل، قالت وزارة الخارجية الأميركية إن الوزير أنتوني بلينكن تحدث مع رئيس وزراء العراق مصطفى الكاظمي الثلاثاء بعد الهجوم الصاروخي على القوات التي تقودها الولايات المتحدة في أربيل (شمال العراق) الاثنين والذي أسفر عن مقتل متعاقد مدني وإصابة عسكري أميركي.



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *